سيناتور اميركي: على الولايات المتحدة أن تهزم داعش لأنه يشكل خطراً على مصالحها في المنطقة

15 نوفمبر, 2014 02:58 م

36 0

سيناتور اميركي: على الولايات المتحدة أن تهزم داعش لأنه يشكل خطراً على مصالحها في المنطقة

أكد السيناتور الأميركي راندي بول، السبت، أنه سيصوت ضد الحرب في العراق، مؤكداً أنه يؤمن أن على الولايات أن تهزم تنظيم "داعش" لأنه يشكل خطراً على المصالح الأميركية في المنطقة.

وقال راندي بول في في مقابلة اجرته معه قناة " اج بي أو" الأميركية وتابعتها "السومرية نيوز"، "أنا لست مع ارسال أي قوات اميركية على العراق وسأعارض ارسال اي من ابناء شعبنا مرة أخرى الى العراق"، مضيفاً "لقد كان الأمر فوضى من البداية وكنت قد صوت ضد الحرب في العراق التي بددنا فيها ترليونات الدولارات وآلاف الأرواح".

وتابع بول قائلا "لماذا نقول أن تنظيم داعش اصبح مختلفا الآن ويجب مواجهته عسكريا، لأن داعش اصبح تهديداً لسفاراتنا وقنصلياتنا وعلينا أن نفعل شيئا للدفاع عن المصالح الاميركية وان هناك خطوطا يجب أن ترسم لذلك".

وتثير محاولات تنظيم "داعش" لفرض سيطرته على سوريا والعراق قلق المجتمع الدولي، إذ أعربت دولة عدة من بينها عربية وأجنبية عن "قلقها" حيال محاولات التنظيم فرض سيطرته على البلدين، قبل أن يقوم التحالف الدولي بقيادة واشنطن بضربات جوية عدة لمواقع عدة للتنظيم في مناطق متفرقة من العراق وسوريا.

مصدر: alsumaria.tv

إلى صفحة الفئة

Loading...