حمودي يطالب بتغيير الصورة التي شهدتها ملاعب الدوري ويعتبر الجمهور سببا في رفع الحظر

30 أكتوبر, 2014 05:26 ص

40 0

حمودي يطالب بتغيير الصورة التي شهدتها ملاعب الدوري ويعتبر الجمهور سببا في رفع الحظر

أكد رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية رعد حمودي، الخميس، أن كل الأطراف يجب أن تبذل أقصى جهد للحفاظ على الملاعب المحلية، معتبرا أن الصورة المشرقة للملاعب تعزز من العمل على رفع الحظر، فيما أشار إلى أن للجمهور دور في رفع الحظر عن الملاعب العراقية.

وقال بيان للجنة الأولمبية تلقت "السومرية نيوز"، نسخة منه إن "رئيس اللجنة الأولمبية رعد حمودي استقبل في مكتبه اللواء الركن عامر صدام سعيد مدير عام حماية المنشآت والشخصيات والوفد المرافق له"، مبينا أن "اللقاء شهد حضور الامين المالي سرمد عبد الاله وعضو المكتب التنفيذي جميل العبادي وعضو اتحاد الكرة كامل زغير وخليل ياسين مدير التشريفات وعباس وحيد مدير الملاعب".

وقال رئيس اللجنة الاولمبية رعد حمودي بحسب البيان إن "ان نقل الصورة المشرقة لملاعبنا وجماهيرها ستعزز من عملنا في رفع الحظر وهذا ما نتمناه من الشارع الرياضي وليس العكس كما حصل في عدد من مباريات دوري الكرة الحالي"، مطالبا "الجميع بتغير تلك الصورة التي شاهدناها وللأسف الشديد نحو صورة مشرقة تؤكد لنا ان جماهيرنا ستكون أحد أهم الأسباب لرفع الحظر عن الملاعب".

وأضاف حمودي أن "ذلك يأتي من خلال التشجيع المثالي والمؤازرة لأنديتهم والمنتخبات الوطنية ونحن على يقين ان من تعمد الاساءة في الملاعب دون قصد نادما عما حصل"، مشيرا إلى أن "الأولمبية لاتريد حرمان أي جمهور من الوقوف خلف فريقه ولكن بصورة حضارية تجعلنا نتفاخر عندما يشاهد الدوري العراقي في ارجاء المعمورة".

بدوره أعرب اللواء الركن عامر صدام سعيد وفقا للبيان أن "عن دعمه الكامل من أجل سد جميع الثغرات التي قد تكون منطلقا لأثارة الشغب من قبل بعض المحسوبين على الجماهير الكروية"، معتبرا أن "الواجب يحتم علينا أن نكون ساندين للمنظومة الرياضية لخلق الاجواء الامنة لحماية الجماهير الكروية وابعاد من يحاول اثارة الشغب لغاية قد تكون عواقبها وخيمة".

وكشف سعيد أن "اجتماعا سيعقد اليوم الخميس، مع وفد اتحاد الكرة للتنسيق وتشكيل خلية تساعدنا في العمل للحفاظ على أجواء المباريات الكروية بشكل حضاري سيكون عاملا مساعدا للمسؤولين عن الرياضية العراقية لتعضيد عملهم في قضية رفع الحظر عن الملاعب العراقية".

مصدر: alsumaria.tv

إلى صفحة الفئة

Loading...