الجيش الأمريكي يسقط اتهامات ضد جندي قتل طفلين عراقيين في 2007

02 أكتوبر, 2014 08:08 ص

44 0

الجيش الأمريكي يسقط اتهامات ضد جندي قتل طفلين عراقيين في 2007

أسقط الجيش الأمريكي اتهامات بالقتل ضد جندي قتل طفلين عراقيين أعزلين رميا بالرصاص أثناء مهمة استطلاع عام 2007، لكنه لا يزال يواجه محاكمة على خلفية اتهامات بأنه عطل التحقيق وهدد زوجة صحفي تناول القضية.

وقالت الوكالة الامريكية للأنباء، إن تهم القتل أسقطت ضد السارجنت مايكل باربيرا بعدما راجع اللفتنانت جنرال ستيفن لانزا في قاعدة لويس ماكورد المشتركة نتائج جلسة استماع ما قبل المحاكمة التي عقدت الربيع الماضي، حسبما أفادت صحيفة ذا نيوز تريبيون أوف تاكوما، ولم تعلن بعد نتائج جلسة الاستماع.

ونقلت الوكالة عن شهود عيان قولهم، إن الشقيقين تعرضا لإطلاق النار أثناء رعيهما الماشية في محافظة ديالى. وكان باربيرا ضمن فريق كان يفترض أنه متخفي لبضعة أيام لرصد أي نشاط معاد.

من جانبهم، أفاد خمسة جنود كانوا مع باربيرا في شهادتهم خلال جلسة ما قبل المحاكمة التي عقدت في نيسان الماضي إنهم لم يكونوا يتصورون أن الصبيين يشكلان تهديدا. وقال الجندي السابق جون لوتيمبيو إنهما كانا على مسافة 182 مترا عندما انحنى باربيرا وأطلق النار عليهما. ووجهت الاتهامات لباربيرا الخريف الماضي، لكن محاميه ديفيد كومبس وصف الاتهامات بأنها مزاعم لا أساس لها.

مصدر: alsumaria.tv

إلى صفحة الفئة

Loading...